mercoledì 6 febbraio 2008

فضائح وطامات الالباني..سوء أدب الالباني مع علماء الاسلام الحلقة الثانية

بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله وصلى الله على سيدنا محمدٍ وعلى آله وصحبه ومن اهتدى بهديه ممن أحسن الأدب بين يدى أهل العلم واستفهم عما أشكل عليه ولم ينخدع بتمويه أحداث الأسنان سفهاء الأحلام الذين يقرءون القرآن لا يجاوز تراقيهم كما وصفهم النبى صلى الله عليه وسلم, وبعد؛
نعرض لكم اليوم اخواني سوء ادب الالباني واخلاقه مع علماء اهل السنة والجماعه وجل الحفاظ والمحدثين
بعد أن وضعنا اصوات االالباني وهو يذم ويقدح في الامام الشعراوي والشيخ الداعيه كشك رحمهم الله
بل ويقول انهم منحرفون العقيده ولا يعلمون كيفيه الصلاه وبع وضع
ذمه وقدحه في الامام السيوطي والامام الذهبي والامام الحاكم والامام المنذري والامام ابن الجوزي والامام السبكي والامام المناوي نستكمل معكم اليوم
فضائح الالباني وذمه في اكابر علماء اهل السنة والجماعه واساءه الادب في الحديث عنهم
وتستطيع ان تبحث عن الاسماء علي الانترنت فمنهم ايضا اصدقاء الالباني في منهج التعصب
فلم يترك احد من السلف والخلف الا طاله لسانه القذر..وسنوضح فيما بعض تناقضاته التي تدل علي جهله فيصحح الحديث في مكان ويضعفه في مكان اخر فمن المتناقض ومن الجاهل؟؟



1- يرمي علامه الحديث وامير المؤمنين في الحديث ابن حجر العسقلاني صاحب فتح الباري شرح صحيح البخاري بانه متناقض.

وليس يخفى على طالب العلم أن هذا التناقض من مثل هذا الحافظ -يقصد ابن حجر رحمه الله- ما هو إلا لأنه … ضعيفته 3/267
2- يذم محدث الديار الهنديه عبدالرحمن الاعظمي بعد ان مدحه في موقع اخر

مقدمة آداب زفافه ( الطبعة الجديدة ) ص ( 8 ) حيث قال : ( واستعان الانصاري بآخر رسالته بأحد أعداء السنة وأهل الحديث ودعاة التوحيد المشهورين بذلك ألا وهو الشيخ حبيب الرحمن الاعظمي . . . . . . . . . لجبنه وفقدانه
الشجاعة العلمية والادبية . . . . ) اه‍ باختصار

مع أنه قد أثنى عليه سابقا فقال في مقدمة صحيح الترغيب والترهيب 63: واعلم أن مما شجعني على نشرهما … العالم الشهير الجليل الشيخ حبيب الرحمن الأعظمي اه‍
وقال في نفس الصحيفة: ومما زادني رغبة في الإقبال عليه … أن محققه الفاضل الشيخ حبيب الرحمن الأعظمي اه‍
فانظروا يا سادة ماذا تفعل العصبية ومخالفة الألباني ؟؟

الذم في العلامه البوطي

3- يقول الالباني (وظني أن هذا المقلد وذاك -أي الشيخ محمد البوطي والشيخ محمد عوامه- على ما بينهما من الخلاف في الأصول والفروع إلا في التقليد الأعمى … فما حيلتنا مع أناس ندعوهم إلى اتباع الكتاب والسنة لينجو من العصبية المذهبية والغباوة الحيوانية فيأبون … مقدمته لكتاب الآيات البينات

الذم في العلامه عبدالفتاح ابو غده رحمه الله

4- يقول الالباني (أشل الله يدك وقطع لسانك -يدعو على العلامة الشيخ عبد الفتاح أبو غدة-. كشف النقاب 52

ويقول عنه: إنه غدة كغدة البعير

ثم يقول مستهزئا ضاحكا: أتعرفون غدة البعير ؟؟

فهل هذا هو محدث العصر ؟؟ يا أصحاب القلوب المريضة الكليلة السقيمة !!
والمشكلة أنهم قد يعرفون هذا أكثر مني !! لكنهم يتجاهلون ويغضون الطرف عنه ويقولون ناكسي رؤوسهم خائفين وجلين: لحوم العلماء مسمومة !!
لكن الحساب يوم الحساب !!
فأفيقوا يا نيام !!

الذم في الشيخ اسماعيل الانصاري

5- يقول الالباني (وإن من تلاعب هذا الرجل -أي الشيخ إسماعيل الأنصاري- الدال على أنه يلعب على الحبلين. مقدمته لآداب زفافه 30

الذم في علامه الحديث عبدالله الغماري

6- يقول الالباني ( فليتأمل القارئ المنصف وقاحة هذا المغمور -موجه إلى العلامة الشيخ عبد الله الغماري. مقدمته لصفة صلاته 21
وقال فيه في نفس الصحيفة: ومن خباثته وتدليساته

الذم في الشيخ شعيب الارناؤوط

7- يقول الالباني (وإن من العبر العجيبة التي تكشف عن نوايا أهل الأهواء أن شعيبا الأرناؤوط. مقدمته لآداب زفافه ص21
وقال فيه أيضا: ولكنه تعامى. صفة صلاته 16
مع أنه كان يمدحه سابقا !!

الذم في الشيخ الصابوني

8- اتهم الشيخ الصابوني حفظه الله تعالى بأنه سراق غير صادق جاهل مضلل صاحب دعوى فارغة. صحيحته (ه‍)
وقال عنه: وسأكشف خزيه وعاره. صحيحته


9- وقال الالباني (وهناك حاقد جديد وباغ بغيض ألا وهو المدعو محمود سعيد الشافعي. مقدمة آداب زفافه 49

10- قال الالباني ( وقد زعما -أي الشيخ الصابوني والشيخ نسيب الرفاعي- أنها التزما في كتابيهما أن لا يذكرا إلا الأحاديث الصحيحة وكذبا والله … فإنهما لم يفعلا ولا يستطيعان ذلك !! لأنهما لم يدرسا هذا العلم مطلقا بل وليس بإمكانهما أن يرجعا في ذلك إلى كتب أهل العلم وإلا لاعتمدا عليهم في ما ادعياه من التصحيح ولذلك ركبا رأسيهما وجاءا ببلايا وطامات لم يسبقا إليها. سلسلته الضعيفة 3/361

11- قال الالباني ( فلينظر القارئ الكريم إلى خباثة الرجل -أي الشيخ الأنصاري- الذي يكاد قلبه يتقطر دما حسدا وحقدا، إنه يسأل ماكرا ويجيب من عند نفسه باغيا … مقدمته على الضعيفة 22

12-
وقال عن احد العلماء من آل البيت النبوي وعن كلامه كما في كتابه ( نهي الصحبة عن النزول بالركبة ) ما نصه[ لأنهُ ساقط بنفسهِ سقوط صاحبهِ , كضرطة عَير بفلاة] أهـ

والسلام عليكم ورحمه الله وبركاته


venerdì 1 febbraio 2008

فضائح الالباني..سوء أدب الالباني مع علماء الاسلام الحلقة الاولي

بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله وصلى الله على سيدنا محمدٍ وعلى آله وصحبه ومن اهتدى بهديه ممن أحسن الأدب بين يدى أهل العلم واستفهم عما أشكل عليه ولم ينخدع بتمويه أحداث الأسنان سفهاء الأحلام الذين يقرءون القرآن لا يجاوز تراقيهم كما وصفهم النبى صلى الله عليه وسلم, وبعد؛

نعرض لكم اليوم اخواني سوء ادب الالباني واخلاقه مع علماء اهل السنة والجماعه وجل الحفاظ والمحدثين
بعد أن وضعنا اصوات االالباني وهو يذم ويقدح في الامام الشعراوي والشيخ الداعيه كشك رحمهم الله
بل ويقول انهم منحرفون العقيده ولا يعلمون كيفيه الصلاه
راجع موضوعنا اضغط علي كلمه مهازل لتري الموضوع

مهازل الالباني يقدح ويطعن في الشيخ محمد متولي الشعراوي والشيخ كشك رحمهم الله

واليوم نعرض نبذه بسيطه عن سوء خلقه في مخاطبه علماء اهل السنة والجماعه وجل علماء الامه الاسلامية وهو لا يفقه شئ في دين الله ليعقب بسوء ادب علي اقوال الائمه الاعلام

ألفاظ الألباني القبيحة في حق علماء الأمة ومنها والتقليل من علمهم وشأنهم
فليتأمل هذا جيدا كل منصف طرح التعصب جانبا ! ! وطلب معرفة الحق ! ! وأراد أن يعرف مبلغ أدب هذا المتناقض ! ! طعن الالباني في أهل العلم المثشغلين بالحديث وغيرهم من أهل هذا العصر
  • قولهُ عن السيوطي بأنهُ ( يجعجع ) حيثُ قال كما في ضعيفتهِ 4/189 [ وجعجع حولهُ السيوطي في أللآلي دون طائل ] أهـ

  • وقال عن السيوطي كما في ضعيفتهِ 3/479 [ فيا عجباً للسيوطي كيف لم يخجل من تسويد كتابهِ الجامع الصغير بهذا الحديث ]

  • وقال عن الذهبي كما في غاية المرام [ قلت:فلِمَ إذن وافق الحاكم على تصحيح إسناده؟ وكم لهُ أي( الذهبي ) من مثل هذهِ الموافقات الصادرة عن قلة نظرٍ وتحقيق ]أهـ

  • ويقول أيضا في " ضعيفته " ( 4 / 422 ) عن الحافظ الذهبي واصفا إياه بالتناقض ! ! عائبا عليه ! ! ما نصه : " فتأمل مبلغ تناقض الذهبي ! لتحرص على العلم الصحيح وتنجو من تقليد الرجال " اه ! !
    فالذهبي متناقض بنظر فضيلته ! ! وفاقد للعلم الصحيح ! ! وانما صاحب العلم الصحيح الذي لم يتناقض ! ! بنظره ! ! هو الاباني الذي استأثره الله به ! !


  • وقال هذا المؤدب ! ! أيضا في " ضعيفته " ( 3 / 187 ) : " ومع هذا فقد تجرأ السيوطي أو غفل فسود بهذا الحديث الجامع الصغير . . . " اه
  • وقال أيضا في حق الحافظ السيوطي في " ضعيفته " ( 4 / 182 ) : " لقد شغله نهمة التعقب على ابن الجوزي عن معرفة علة هذا الحديث الحقيقية

  • "
  • قوله عن السيوطي متناقض ! ! : قال الالباني في " ضعيفته " ( 4 / 386 ) : " ثم إن السيوطي تناقض . . "
  • اه

  • قال الالباني طاعنا في عدد من أكابر الحفاظ دون أن يسلك أسلوب الادب معهم ! في " سلسلته الضعيفة ( 3 / 416 ) لانهم صححوا حديثا يراه هو غير صحيح ما نصه : ( وقال الحاكم : " صحيح الاسناد " ! ووافقه الذهبي ! وأقره المنذري في " الترغيب " ( 3 / 166 ) ! وكل ذلك من إهمال التحقيق ، والاستسلام للتقليد ، وإلا فكيف يمكن للمحقق أن يصحح مثل هذا ا لاسناد ) اه

  • الالباني يرى خطأ الحاكم فاحشا ويصفه أيضا بالتناقض عائبا إياه ! !
  • قال الالباني في " ضعيفته " ( 3 / 458 ) معترضا ! ! بزعمه ! ! على الحافظ الحاكم صاحب " المستدرك " رحمه الله تعالى مستخفا به ! ! ما نصه :
  • " ولذلك فقد أخطأ الحاكم خطأ فاحشا " !


  • وقال الالباني في كتابه " التوسل " واصفا الامام الحافظ الحاكم بالتناقض ! ! ص 106 ما نصه : " قلت : ومن تناقض الحاكم في المستدرك . . " اه فتأملوا ! ! كيف يصف الامام الحاكم بالتناقض !


  • الالباني يرمي الحافظ ابن الجوزي رحمه الله بالتناقض ! ! فيتهمه ويعيبه ويرميه بالاساءة
  • قال الباني في " صحيحته " ( 1 / 193 ) : " ولذلك فقد أساء ابن الجوزي بإيراده لحديثه في " الموضوعات " ! على أنه قد تناقض ، فقد أورده أيضا في " الواهيات " يعني الاحاديث الواهية غير الموضوعة " اه


  • ومن أولئك الذين يتطاول عليهم الالباني ويرميهم بشتى التهم ويصفهم بالتعصب الامام الحافظ السبكي رحمه الله تعالى فإنه قال عنه في " ضعيفته " ( 2 / 285 ) أثناء تخريج حديث هناك ما نصه : " ثم تعقبه السبكي نحو ما سبق من تعقب الحافظ لابن طاهر ، ولكنه دافع عنه بوازع من التعصب المذهبي ، لا فائدة كبرى من نقل كلامه وبيان ما فيه من التعصب. . " اه


  • الالباني يطعن صراحة في المحدث المناوي فيصفه بالتناقض ! ! والتعصب ! !
  • * فيقول في ضعيفته ( 2 / 345 ) ما نصه : " بل هو من تعصب المناوي . . " اه
  • * وقال في " ضعيفته " ( 4 / 34 ) : " وإن من عجائب المناوي التي لا أعرف لها وجها أنه في كثير من الاحيان يناقض نفسه " اه .

والي اللقاء مع الحلقه القادمة في اخطاء الالباني وسوء ادبه مع ائمه الاسلام